آخر المواضيع


العودة   منتدى 37 درجة > 37 درجة العام > اخر الاخبار اليوم العاجلة

اخر الاخبار اليوم العاجلة متابعة واخبار يومية 1440 اخر ماينشر من اخبار في الصحف الالكترونية المحلية و العربية و العالمية 2019

إضافة رد
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-28-2010, 11:22 AM   رقم المشاركة : 1
ســامي الشهري
☠S̀͠ąmį Âℓ•ŝĥèĥяį☠
 
الصورة الرمزية ســامي الشهري





افتراضي باحثون يختلفون حول «قطع يد» سارق السيارة... والفقهاء يتجنبونه احتياطاً

بسم الله الرحمن الرحيم

باحثون يختلفون حول «قطع يد» سارق السيارة... والفقهاء يتجنبونه احتياطاً!


باحثون يختلفون حول «قطع يد»


أباحت الشريعة كسب المال وتملكه وأعطت حق التصرف فيه لمالكه فقط، حتى اعتبرت المقتول دون ماله شهيداً. كما أن الشريعة صانت الأموال وحرمت التعدي عليها، بقول الله تعالى: «ولا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل» وقوله: «يا أيها الذين آمنوا لا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل إلا أن تكون تجارة عن تراض منكم»وجاءت السنة من جانبها فعززت موقف الشرع أيضاً، فقال صلى الله عليه وسلم: «كل المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه» فهذه النصوص دلت على تحريم التعدي والظلم والسرقة، فكانت عقوبة السرقة من «الحدود» القطعية، الثابتة شرعاً.

ومن هذه الأموال الثابتة: السيارات بأنواعها وأحجامها، فهي وسيلة يستعين بها الناس لقضاء كثير من حوائجهم ومتطلباتهم، إذ أصبحت في هذا العصر من الضرورات، لشدة حاجة الناس إليها. هذه الآلات لها حرمتها لأنها حق ثابت لأصحابها بمقتضى التملك، ولما يلاحظ من كثرة التعدي عليها وسرقتها أو سرقة شيء من محتوياتها، التقت صفحة «القانون»، اختصاصيين من اتجاهات عدة، لتأصيل القضية فقهاً وقانوناً، ولبيان حقيقة حرز السيارات وصوره وأحكامه، ليكون صاحب المركبة على علم بفقه أحكام السيارات باعتباره من القضايا النازلة في هذا العصر. فمتى يعاقب السارق على سرقة سيارة الغير؟ وهل تقطع يد سارق السيارة أم أن المالك يتحمل السرقة إذا لم تكن السيارة داخل المنزل؟

القانوني والمتخصص في قضايا المستجدات أحمد بعبلي بكري أشار إلى أن «الحرز هو ما كان محفوظاً من أيدي اللصوص» وذكر أن عدداً من العلماء عرّف الحرز ذكر منهم الموصلي من الحنفية بأنها «ما يصير به المال محرزاً عن أيدي اللصوص» وعرّفه ابن رشد من المالكية بأنه «ما من شأنه أن تحفظ به الأموال كي يعسر أخذها» وعرفه الطبري من المالكية بأنه «ما نصب عادة لحفظ أموال الناس» وعرّفه المارودي من الشافعية بأنه «ما يصير به المال محفوظاً» وعرّفه الحجاوي من الحنابلة بأنه «كل ما يحفظ به المال ويختلف باختلافه».

وفي مجمل هذه التعريفات يتضح أنه المكان المعد لحفظ المال فيه وأن حرز كل شيء بحسبه ويختلف باختلاف الأموال والأمكنة والأزمنة والأحوال.

وبين الباحث عبدالله بن عبدالقادر أن الحرز لا ضابط له بل يترك لما يتعارف عليه الناس، وهذا يدل على أن الحرز قابل للتبدل بحسب العرف، لأن مقتضى قاعدة الأسماء المطلقة في الشريعة الإسلامية هو اعتبار الحقيقة الشرعية فإن لم يكن فيها تحديد فاللغوية وإن لم يوجد فالعرفية.


ويؤكد عبدالقادر أن ابن قدامة ذكر أن الحرز هو ما عُدَّ حرزاً في العرف. وأوضح أن الأحراز تختلف باختلاف المحرزات وكيفية إحرازها زماناً ومكاناً بشرط عدم التفريط.

وعن أنواع الحرز قال عبدالقادر «الحرز نوعان: حرز بنفسه ويسمى حرزاً بالمكان يمنع الدخول إليها إلا بإذن كالمنزل وحرز بغيره ويسمى حرزاً بالحافظ وهو كل مكان غير معد للإحراز كالسوق أو المسجد ونحوهما. إما المكان خارج العمران فلا يكون حرزاً بنفسه».

السيارات تأخذ حكم الإبل!

وبين المحامي فهد البراهيم النويمي أن السيارات مطلوب تحديد حرزها لحاجة الناس ولرفع الوعي لديهم لما نلحظه من كثرة السرقات فهي تأخذ حكم الإبل أو السفن، فالبدل يأخذ حكم المبدل، وبناء عليه فإن السيارات الواقفة داخل العمران سواء داخل الدار أو الطريق أو في المكان المعد بيعها فيه ومواقف السيارات فإن ذلك يعد حرزاً، إذ إن ذلك مذهب الحنفية والمالكية وهذا ما يطلق عليه العرف.

أما الشافعية والحنابلة فذهبوا إلى أن السيارة لا تكون محرزة إلا بحافظ فإذا كانت مقفلة فيكتفى بالحافظ بناء على نوعي الحرز وهما الحرز بالمكان والحرز بالحافظ. ويرى كثير من المعاصرين أن السيارات لا تقاس بالإبل لبعد الفارق. وان العرف في السابق قد يختلف عن العرف في الزمن الحاضر. والمهم في الأمر أن ضابط الحرز هو العرف وعدم حصول التفريط، فالأمر يختلف باختلاف الزمان والمكان واستتباب الأمن وضعفه وقد يختلف باختلاف نوع السيارات وكيفية استخدامها.

وحدد غانم الغرم الدارس في مجال الجريمة الشروط المعتبرة في سرقة السيارات أبرزها: أن تكون سرقتها من حرز وأن يكون المسروق مملوكاً وأن يكون مالاً محترماً وانتفاء الشبهة لأن الشبهة تدرأ الحد فتدرأ الحدود بالشبهات كقاعدة فقهية وأن يكون المسروق نصاباً وكذلك المطالبة بالمسروق وثبوت السرقة بالإقرار مرتين أو بشهادة عدلين.

وأكد أنه في حال سرقة سيارة من مكلف مع توافر تلك الشروط وجب إقامة حد السرقة عليه بقطع يده اليمنى من مفصل الكف، حفاظاً على الأموال التي بها قوام الحياة ولأن المال محبوب إلى النفوس تميل إليه الطباع البشرية، ومن الناس من لا يردعه عقل ولا يمنعه نقل ولا تزجره ديانة ولا ترده مروءة الأمانة فلو لم يكن للحد معنى لبادر ضعاف النفوس والدين إلى أخذ أموال الناس بالباطل وفي ذلك فساد كبير. نسأل الله السلامة.

وذكر أحد المواطنين سالم كنعان الصويفي الذي سبق أن تعرض لحال سرقة إحدى سياراته: انه كثر تفشي سرقة السيارات لحاجة ومن دون حاجة فأصبح المرء لا يستغرب من حدوث ذلك، وقال: سيارتي لم تسرق لحاجة وإنما لترف ومراهقة ما انزل الله بها من سلطان حيث تسرق ويسرق فيها مال آخر فتزيد المعاناة من تلك الظاهرة ونحمد الله أن قيض رجال الأمن في التصدي لمثل هذه الحوادث الغريبة على مجتمعاتنا التي ينبذها العرف والدين وحتى المجتمع.

الحد أم التعزير؟

ويتساءل الصويفي عن مدى الاستهتار بأموال الناس وبحياتهم إذا سرق أحدهم سيارة وبدأ يفحط ويؤذي خلق الله فنحن مجتمع مسلم لا يرضى بأن يكون في وسطه شواذ يشوهون وجْه الحقيقة المثلى للإسلام.

وتابع مواطن آخر محمد الصوفي أن الناس في هذه الأزمنة اعتادوا إيقاف سياراتهم الخاصة أمام منازلهم حيث أنه لا يوجد مواقف تكفي داخل المنازل فإذا فرط الإنسان فهو يتحمل تبعات تفريطه بأن يتركها غير مقفلة أو غير مطفأة المحرك. إذ إن ذلك يمنع وجوب القطع للسارق ولكن يحمله تبعات سرقته وهو نداء للجميع بالحرص التام على السيارة والانتباه والملاحظة وعدم التفريط الذي يشجع في السرقة ويمهد لها.

وختم المستشار الشرعي عبدالله الكلثمي أن ما أشار إليه المشاركون السابقون حول سرقة السيارات يعد موضوع بحث مستقل يطول الكلام فيه، لكنني أشير إلى جزئية لم يذكرها الإخوان وهي سرقة قطعة من السيارة أو جزء من محتوياتها فهذا يعد سرقة من الحرز، لأن القطعة مشدودة بالسيارة وهذا يعتبر حرزاً بشرط أن تكون السيارة محرزة، فإن كانت خارج العمران ومن دون حفظ فتأخذ مأخذ السيارة، وفي حال سرقة متاع السيارة فإن كان المتاع داخل السيارة وهي مقفلة فإن ذلك تعد على حرز.

وبهذا تعد السيارة حرزاً لما فيها. وأن عدم وجوب القطع لتخلف شرط أو وجود مانع فإن ذلك لا يمنع من إيقاع عقوبة التعزيز حفظاً لأموال المسلمين وحقوقهم، ولا سيما مع انتشار جريمة السرقة وتعدد أساليبها وصورها، وهذا يتطلب معه تبصير الناس بوجوب احترام الحقوق وحرمة التعدي على الأموال الثابتة والمنقولة.



تعليــــــــق .......

{وَالسَّارِقُ وَالسَّارِقَةُ فَاقْطَعُواْ أَيْدِيَهُمَا جَزَاء بِمَا كَسَبَا نَكَالاً مِّنَ اللّهِ وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ }المائدة38

طبق ما أمر الله ولا تبحث ولا تتعب :mad::mad::mad::mad: أولها وآخرها سرقة مهما كانت

 

منتدى 37 درجة



آخر مواضيعي

0 برشلونه × سانتوس |0:4| نهائي كأس العالم للأندية - 2011/12/18 اهداف فيديو
0 مظاهرات جامعة الملك سعود الطلاب قذفوا العميد بقوارير المياه احتجاجاً على صعوبة الاختبارات
0 اسباني يوزع نصف مليون يورو على الفقراء!!
0 محمد عبده الأكثر بحثا في السعودية من الشخصيات الفنية
0 مشوار طلال يعرض اليوم على شاشة وناسة وأبرز المشاركين محمد عبده
0 نوال الكويتيَّة سعيدة بأصداء "ليش"
0 ديانا حدَّاد توقِّع مع "بلاتينيوم" لتوزيع ألبومها

  رد مع اقتباس
قديم 10-28-2010, 12:51 PM   رقم المشاركة : 2
صالح العتيبي
عضو vip
 
الصورة الرمزية صالح العتيبي
افتراضي رد: باحثون يختلفون حول «قطع يد» سارق السيارة... والفقهاء يتجنبونه احتياطاً

بسم الله الرحمن الرحيم

من امن العقوبه اساء الادب

سيارات تتكسر وتسرق

والمجرم اصبح يجول بالشوارع


عقاب رادع مافيه


سيارة زميل بالعمل

ماسرق منها غير




بكت الدخان



ياللعجب قيمة الشباك اغلى

وتسرق دخان بقيمة 5 ريال

 

منتدى 37 درجة

آخر مواضيعي

0 قصيدة منتدى37 درجه
0 عضو في ورطه - الحلقه الثانيه
0 عضو في ورطه - الحلقه الأولى
0 قصيدة [ صفحة الاوجااااع ]..
0 الوقت ضايع والاماني امتلت فوق الرفوف
0 من عدسة كاميرتي على طريق القصيم
0 قصيده لبنت مطير ( تنفيذ احد طلباتها)

  رد مع اقتباس
قديم 10-28-2010, 01:08 PM   رقم المشاركة : 3
D.Love
اكوس مدير بالعالم
 
الصورة الرمزية D.Love
افتراضي رد: باحثون يختلفون حول «قطع يد» سارق السيارة... والفقهاء يتجنبونه احتياطاً

بسم الله الرحمن الرحيم

قبل 7 سنوات الواحد يروح يبلغ عن جوال ويقولون لة سيارات راحت ولا لقيناها

الحين تبلغ عن سيارة يقولون لك اوادم راحوا ولا لقيناهم


انا سيارتي كانت بالحوش
والليلة الي قبلها كنت رايح اودع 3000 ريال
ولقيت الصراف مايودع رجعت وحطيها بدرج السيارة
جيت الصباح ولا الباب مفتوح الفلوس مسروقة

رحت للمركز الشرطة وانا قاعد انتظر رفع البصمات "الى يومك ماعاد راجعتهم"
ولا قسم بالله بلاوي

وحدة من المشاكل الي تمنيت اني ماشفتها
واحد شكلة منتهي وفية لحس

قاعد يسب زوجتة وولدة
تخيلوا قدام كل الي في المركز
وفوق هذا قاعد يسبها في شرفها هي وبناتها
العسكري يهدية والادمي دااعس


الزبدة

العبرة مو بقطع اليد

لو وجد فية قانون يطبق لحفظ حق المواطن و الوطن
حتى الوزير ماراح يقدر ياكل ريال من المناقصات

 

منتدى 37 درجة

آخر مواضيعي

0 مسلسل البروفيسور La casa de papel
0 تجربة ويش للتسوق موقع ويش للتسوق wish
0 تجربة موقع سيفي - تجربة التسوق من موقع سيفي sivvi
0 تجربة التسوق من شي ان - تحميل تطبيق شي ان SheIn
0 كيكة تخرج 2020 بالصور كيكات تخرج 2020
0 جنسيات ضحايا مذبحة المسجدين في نيوزيلندا
0 معرض الكتاب بالرياض 2019 متى مواعيد زيارة معرض الرياض للكتاب 1440

  رد مع اقتباس
قديم 10-28-2010, 01:14 PM   رقم المشاركة : 4
صالح العتيبي
عضو vip
 
الصورة الرمزية صالح العتيبي
افتراضي رد: باحثون يختلفون حول «قطع يد» سارق السيارة... والفقهاء يتجنبونه احتياطاً

بسم الله الرحمن الرحيم

كلامك سليم 100%

ولا تنسى فيه مشاكل اجتماعيه واصدقاء سوء





اذكر لك موقف عندنا بالعمل

خزنه محاسب


تم كسرها

وسرق منها 30.000 الف

وبنفس المبنى

تم السطو على مجمع واخذو منه 70.000


بنفس اليوم

 

منتدى 37 درجة

آخر مواضيعي

0 قصيدة منتدى37 درجه
0 عضو في ورطه - الحلقه الثانيه
0 عضو في ورطه - الحلقه الأولى
0 قصيدة [ صفحة الاوجااااع ]..
0 الوقت ضايع والاماني امتلت فوق الرفوف
0 من عدسة كاميرتي على طريق القصيم
0 قصيده لبنت مطير ( تنفيذ احد طلباتها)

  رد مع اقتباس
إضافة رد
المواضيع المتشابهه للموضوع: باحثون يختلفون حول «قطع يد» سارق السيارة... والفقهاء يتجنبونه احتياطاً
التقويم الدراسي للعشر سنوات القادمة


الكلمات الدلالية (Tags)
السيارة..., احتياطاً, باحثون, يتجنبونه, يختلفون, سارق, والفقهاء, «قطع

جديد مواضيع قسم اخر الاخبار اليوم العاجلة
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:28 PM



المنتدى لايتبع اي جهه وكل مايكتب في المنتدى يمثل وجهة نظر كاتبة فقط

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.